محمد العزيز بوعتور

من الموسوعة التونسية
اذهب إلى: تصفح، ابحث

[1825 - 1907م]

محمد العزيز بوعتّور

أصل هذا الوزير العالم من بيت راسخ في العروبة والتربية الإسلامية الصحيحة هو بيت الشيخ عبد الكافي العثماني، من صلحاء القرن السابع، دفين الزاوية المشهورة باسمه في صفاقس. وكان جدّه الأعلى الشيخ محمد بوعتّور وزيرا لعلي بن حسين باي. أمّا والدته فهي ابنة واحد من أحفاد الوليّ الصالح محرز بن خلف. درس محمد العزيز بجامع الزيتونة سنة 1893 وأخذ عن أعلام عصره أمثال المشايخ إبراهيم الرياحي و محمد بن الخوجة وحمدة ابن عاشور ومحمد النيفر. ولمّا ارتفعت درجته العلميّة أصبح من خواصّ الشيخ محمد الطاهر ابن عاشور ومن روّاد ناديه وعظمت مكانته عنده.

وفي عهد المشير أحمد باي تولّى خطة الكتابة سنة 1847، لكنه لم ينقطع عن طلب العلم والاقبال على المطالعة إلى آخر حياته. ثمّ تقلّب في عدّة وظائف وهي على التوالي: عضو في المجلس الكبير ثمّ كاتب خاصّ لسرّ الملك وعضو مجلس الشورى الخاصّ سنة 1861، ثمّ باش كاتب ووزير القلم سنة 1865 ثمّ وزير المال سنة 1867 ثمّ وزير الاستشارة في وزارة خير الدين التونسي سنة 1873 فكان من أوّل أعضاده ومن العاملين على إصلاح التعليم بالجامع الأعظم وشاركه في تأسيس المدرسة الصادقية وجمعية الأوقاف وتنظيم المحاكم الشرعيّة وسنّ قانون العدل. وفي سنة 1883 تقلّد الوزارة الكبرى بعد انتصاب الحماية الفرنسية في عهد علي باي. وكان الملوك الحسينيّون مجمعين على تقدير قيمته والاعتراف بفضله على العرش والبلاد طيلة الفترة التي قضّاها في الوزارة الكبرى. ولمّا توفيّ سنة 1907، أمر محمد الناصر باي بدفنه في موكب ملكيّ عسكريّ بتربة البايات إظهارا لارتباطه بالبيت الحسيني.