فتحية خيري

من الموسوعة التونسية
اذهب إلى: تصفح، ابحث

[1918 - 1986م]

فتحية خيري

ولدت المطربة فتحية خيري سنة 1918 بمنطقة الدهماني (جهة الكاف) والتحقت بالعاصمة ودخلت عالم الغناء والتمثيل وهي صغيرة السن، إذ شاركت في السهرات الفنية المتنوّعة التي كان يحتضنها ربض باب سويقة في ليالي رمضان على الأخصّ وهي لم تتجاوز بعد الرابعة عشرة من عمرها، وأطلق عليها الشاعر والكاتب المسرحي عبد الرزاق كرباكة اسم "فتحية خيري" بعد أن كان اسمها "خيرة". وأوّل ظهور فنّي شبه رسمي لها كان سنة 1932 حينما شاركت في الاحتفال بعودة الوفد التونسي المشارك في مؤتمر الموسيقى العربية الأوّل المنعقد بالقاهرة. وفي سنة 1941 انضمت إلى فرقة "شباب الفن" التي كان من أبرز عناصرها قدّور الصرارفي وعلي السريتي وإبراهيم صالح، واشتهرت بأداء أغنيات أم كلثوم وإسمهان ومنيرة المهدية، وحذقت أداء فنّ الأدوار فصارت رمزا للغناء الشّرقي.وفي سنة 1942 التحقت بفرقة الجمعية الرشيدية للموسيقى التونسية ليذيع صيتها بأدائها المتقن لأغنية "زعمة يصافي الدهر". في سنة 1955 سافرت فتحية خيري إلى المغرب كما سافرت إلى البلاد الأوروبية حيث غنت على مسارحها ثم إلى ليبيا والجزائر. وكانت سنة 1958 من ضمن المطربين الذين غنّوا صحبة فرقة الاذاعة التونسية فور انبعاثها غداة الاستقلال. توفّيت في 6 جويلية 1986.